الإثنين 22-04-2019 1:55 صباحاً

قصيدة وطنية للشاعر الشاب موفق موسم السلمي

شارك الخبر

ألا لنْ ننتهي والحُكْمُ فينا ..
تقلَّدهُ ملوكٌ عادلينا ..
سياق النص يُفصح عن خفاه ..
بأنّ الشعب في تقوى ودينا ..
وبسم الله قائمةٌ بِلادي ..
إذًا داموا بِاسمهِ آمنينا ..
رياضٌ من رياض الأرض تفخر ..
بأنّ الأُسْدُ فيها ساكنينا ..
إذا ما العزّ همّ بسجدتيّنِ ..
فللمولى وثم لقائدينا ..
أيا آل الزعامة والشهامة ..
وآل الفخر والمجد المُبينا ..
فقل للدهر يعقد حاجبيهِ ..
فليس لهُ إلى الخُلَفَاءِ حينا ..
وقلُ للموت يُخبِرُ صاحبيهِ ..
بأنّا نرتضيهِ ويرتضينا ..
وقل للبحر يضربُ جانبيهِ ..
ويُغرِقُ إنّ رآنا غاضبينا ..
ألسنا خيرَ من أمنوا لجارٍ ..
وخيرُ جوارةٍ لِمُجاورينا ..
إذا ما رابهم دهرٌ فنادوا ..
رأونا قبل ذلك قادمينا ..
كأنّ جُيُوشُنا صفًّا إذا ما ..
تشنّعت الحُروبُ مُجاشعينا ..
كأنّ رِجالُنا في الحرب أُسدٌ ..
يُِرى جزُّ الرِقابِ لها عرينا ..
ولسنا في الحُروبِ ذَوي فياشٍ ..
فقل للخصمِ إنَّا فاعلينا ..
فلسنا الساكنين على جُزيرة ..
ونضطجع العروش وتزدرينا ..
إذا قالت فكاذِبةُ الحديثِ ..
وإن وَعدتك أخلفت اليمينا ..
كذلك يكتب التاريخ يومًا ..
أتى زمن الصِغار الحاكمينا ..
فلا صلَّ الإلَهُ على قُراهم ..
ولا أسقى قُبُور الآثمينا ..
وجدّتُهُمُ أمامك ساجدينا ..

شارك الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *