الإثنين 25-06-2018 3:31 صباحاً

بحضور محافظ رابغ : “المستشفى” بطلاً لبطولة رابغ الرابعة .

شارك الخبر

صحيفة رابغ – المركز الحضاري : على شرف سعادة محافظ رابغ أيمن بن محمد بركة آل مبيريك وكلٍ من : سعادة الرئيس التنفيذي لشركة إسمنت العربية الدكتور/بدر أسامة جوهر ومدير شرطة رابغ العقيد/خالد الشيباني ومدير مستشفى رابغ الأستاذ/ تركي العتيبي تمَّ إسدال الستار في ليل الثلاثاء الموافق ١٤٣٩/٩/٢٠ على بطولة رابغ الرمضانية الرابعة لكرة القدم والتي انتهت بفوز فريق المستشفى على فريق الشرطة بنتيجة ( ١-صفر ) .
وأدار المباراة الختامية حكم الساحة حسين مناور وعلي جوف كمساعد أول
ونبيل الجرادي كمساعد ثانٍ ومشبب القحطاني كحكم رابع .
وشهدت المباراة الختامية نديةً بدنيةً عاليةً بين الفريقين والكثير من الالتحامات والعديد من الفرص التهديفية الضائعة إلاَّ أن كفَّة المباراة في النهاية رجحت لصالح المدِّرب المحنَّك والمخضرم الكابتن/أمين سمران اليوبي الذي استطاع بخبرته التدريبية الطويلة أن يمسك بزمام المباراة ويدير دفتها لصالحه بعد أن قرأ حيثيات المباراة منذ دقائقها الأولى فأخذ يوجِّه اللاعبين ويضع لمساته التكتيكية إلى أن جاءت لحظة الحسم فبادر فريق المستشفى بالتسجيل في شوط المباراة الأول بعدها تحكَّم المدرب اليوبي في سير المباراة عندما أجرى بعض التغييرات وسدَّ جميع الثغرات الفنية أمام الفريق الخصم والمحافظة على أسبقية التقدم بهدف دون مقابل إلى وصل بفريقه إلى بر الأمان عندما أطلق الحكم صافرته النهائية معلناً نهاية المباراة بفوز فريق المستشفى .
بعدها قام سعادة محافظ رابغ بتسليم فريق الشرطة ميداليات المركز الثاني وكأس البطولة لفريق المستشفى.
وحصل على الفريق المثالي فريق الضمان وهدَّاف البطولة اللاعب بسام الفارسي وحصل على أفضل حارس مساعد العصلاني وأفضل لاعب جابر العتيبي .
وبطولة رابغ الرمضانية الرابعة لكرة القدم ١٤٣٩ تأتي ضمن سلسلة من المشاريع ‬⁩وبرامج المسؤولية الاجتماعية لشركة إسمنت العربية التي تقدمها للمجتمع المحلي.
وشارك في بطولة هذا العام ١٦ فريقاً حصلوا على جوائز قيمة وكأس البطولة
وأدارها تحكيماً نخبة من حكام الهيئة العامة للرياضة.
وقد قدَّمت اللجنة المنظمة لوحة فنية رائعة هذا العام وخلال السنوات الماضية وجهداً كبيراً وتنظيماً مميزاً على مستوى عالٍ نال استحسان كل الحضور وجميع الفرق المشاركة.

 

 

 

 

 

 

 

 

شارك الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: