السبت 21-04-2018 9:04 صباحاً

من كتاب أنا تتحدث عن نفسها

شارك الخبر

الكاتب : أحمد الرفاعي 

الكتاب:أنا تتحدث عن نفسها
المؤلف:عمرو شريف

“من عرف نفسه عرف ربه” من هذا العنوان الجانبي للكتاب أطلق المؤلف العنان لفكره محاولاً الأجابة عن بعض التساؤلات والقضايا الهامة المتعلقة بالأنا،ليتسنى لنا فهم حقيقة الذات الإنسانية من منظوري العلم والدين.

 

يقول الدكتور في كتابه”ما أحوجنا إلى فهم حقيقة الذات الإنسانية حتى يمكننا تحقيق تعامل أفضل في هذه الحياة، وحتى نُحَصِّل السعادة فى الحياة الأخرى الأبدية، ثم ما أحوجنا إلى أن نرتقى من معرفة الذات إلى معرفة خالق الذات، فـمَن عَرِفَ نفسه عَرِفَ ربه”
وإليكم بعض التساؤلات التي يحاول المؤلف الإجابة عنها.

-ما حقيقة «الملكات العقلية» التى يتميز بها الإنسان، فجعلته يسود كوكب الأرض، ويتطلع إلى الأجرام البعيدة، بينما كادت أقرب الكائنات إليه جينيًا وجسديًّا أن تنقرض؟
ـ هل الإنسان حيوان مُجْبَرٌ مُسَيَّر تُحَرِكَه الغرائز واللاوعى والجينات والتنشئة والبيئة، أم كائن منحه الله عز وجل إرادة حرة من إرادته؟
ـ هل كانت العشوائية وراء نشأة الإنسان بالتطور الداروينى، أم أنها حكمة الإله وعلمه وقدرته التى تعمل من وراء ستار قوانين الطبيعة؟
ـ إلى أى مدى استطاع العقل الإنسانى (الفلسفة) فهم حقيقة الذات الإنسانية وعلاقتها بالوجود المحيط؟
ـ ما هى نظرة القرآن الكريم إلى مكونات الذات الإنسانية الخمسة الجسد ـ العقل ـ القلب ـ النفس ـ الروح، وما علاقة تلك النظرة بنظرة العلم؟
ـ ما حقيقة «الموت»، وما الفرق بينه وبين «الوفاة»، وكيف ينظر إليهما كلٌ من العلم والدين؟.

شارك الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: