الأحد 22-07-2018 2:19 صباحاً

من كتاب مئة عام من العزلة

شارك الخبر

الكاتب : أحمد الرفاعي

الكتاب: مئة عام من العزلة
المؤلف: غابرييل غارسيا ماركيز

تعتبر هذه الرواية التي حصل مؤلفها بسببها على جائزة نوبل إحدى روائع الأدب العالمي فقد حققت انتشارًا واسعًا و ترجمت إلى أكثر من ثلاثين لغة وبيع منها ثلاثة ملايين نسخة.

 

 

تبدأ القصة بتكوين قرية(ماكوندو) على يد خوسيه اركاديو بوينديا من لاشيء وسرعان ماتتحول إلى قرية مفعمة بالحياة.
كان العالم وقتها حديث النشوء حتى أن أشياء كثيرة كانت بلا أسماء و من أجل التعريف بها كان لابد من الإشارة لها باليد.
يتعرف بطل الرواية الأول على غجري يدعى (ميلكيادس)، كان ينصب خيمته مع عدد من الغجر قرب القرية ليعرض لهم أحدث اكتشافات العالم والتي يولع بها خوسيه كثيرًا.
تتوالى الأحداث بتواتر مدهش مما يدل على عظمة المؤلف لأنه يحكي لنا تاريخ عائلة لمدة مئة عام بأسلوب سينمائي ذو صورة واقعية ساهمت بشكل كبير في إكمال فكرة العزلة.
في (مائة عام من العزلة) يبين غابرييل غارسيا ماركيز موقفه السياسي ورسالته من أجل السلام والعدالة من خلال عمل أدبي دخل التاريخ من أوسع أبوابه، مبيناً كيف وصلنا إلى مجموع المشاكل التي تعاني منها الإنسانية في يومنا هذا، حيث يعمد الكاتب إلى توظيف قضايا الواقع مضفيًا عليها جوانب سحرية زيادة في جرعة التأثير على قارئه.

شارك الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: