الأحد 22-10-2017 6:30 مساءً

الزاهرُ

شارك الخبر

الزاهرُ ازهر في حياتي و ارتقى
فهو منبع الطفولة و احلى ايام الصبا
يا زاهرُ لن انساك وانسى ماضيك الجميل
يا زاهرُ انت في قلب مكه كيف انساك وانت في قلب حبيبتي مكه؟
فيك قضينا احلى أيام الطفولة و اروعَ أيام الصبا
فيك الحب والحنين..وبقربك و جوارك بيت اللهُ العظيم
يا زاهرُ انت الشوق لمن يشتاق لمكه قبلة المسلمين
يمّر من حولك افواج الحجيج ملبين و مهللين
انت يا زاهرُ ازهر حبك في قلبي و ظَهر شوقي وحبي والحنين..لمكه حبيبتي قبلة المسلمين.
نور الحازمي✍🏻

شارك الخبر

اترك رد