الجمعة 18-08-2017 11:04 مساءً

شكراً لكل من ساهم

شارك الخبر

الكاتب : عارف بن هذال المريبطي


والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين
سَيّدنَآ مُحَمد ﷺ وعلى آله وصحبه أجمعين

فإننا نشكر الله عز وجل على ما من به من هذا اللقاء لإخوة في الله ، وأبناء كرام للتعاون على البر والتقوى والتواصي بالحق ، والتناصح في الله عز وجل ، والعمل على عتق رقبة أخينا / فارس راشد الغانمي

وقد أمر الله سبحانه وتعالى عباده بالتعاون على البر والتقوى ونهانا عن الإثم والعدوان ، حيث قال سبحانه وتعالى في سورة المائدة:
{وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ}

انطلاقاً من حديث الرسول ﷺ :
مَنْ فَرَّجَ عَنْ أَخِيهِ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ الدُّنْيَا فَرَّجَ اللَّهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ.
اجتمع أبناء قبيلة حرب من كل مكان في طيبه الطيبه وإن هذا التكاتف والتلاحم يثلج الصدر ويجعل الرجل يفتخر بانه ينتسب لهذه القبيله الشامخه .
ونحمد الله على انتهاء قضية اخينا فارس الغانمي الحربي
بفضل الله اولاً ومن ثم أبناء حرب ، فهم لم يتاخروا عن واجبهم ووقفاتهم تطرز بماء الذهب .
نسأل الله أن يجعل ماقدموه في موازيين حسناتهم كما لا يفوتني أن أشكر جميع من ساهم في عتق هذه الرقبة و جميع القضايا السابقة .. والشكر موصول إلى اخواني بجميع اللجان .. وكل من بذل واجتهد وساهم .
ونسال الله ان يرحم أبن عمنا مصعب ويجعله بالفردوس الاعلى .

 

شارك الخبر

اترك رد